حكاية أم


عند فاتيما أو روح قلب ماما أو حبيبه او ايا كان الإسم
و لأننا في عالم افتراضي رحب لا يهم فيه الشكل و الإسم
فهي امرأه .. لم أكن من متابعيها الدائمين كي لا أكون مدعيه
لكن عنوان المدونه أعطاني ايحاء أنها أم .. و أنها حنونه .. و اولادها أهم شيء في حياتها .. و انها أكيد تكتب عن حياتها كزوجه و أم
و خلاص
لكن الواقع كان غير هذا
...
ما جعلني دوما متابعه سيئه للمدونات هو عدم استخدامي للريدر
و بفضل أماني " بنت القمر" و في درس خصوصي على الشات صار بإمكاني متابعة كل المدونات التي كانت تضيع مني كل مره يعطل جهاز الكمبيوتر أو يحدث السوفت وير
بفضل الريدر
صرت أتابع
و تابعت " روح قلب ماما" .. لأجد اليوم بوست
http://ro7albmama.blogspot.com/2009/03/blog-post_09.html
أقل ما يقال أنه موجع
و انا أشير اليه لعدة أسباب
أولها ان حكايات الواقع أفضل ألف مره من خيال الكتاب و تلك حكاية حقيقيه ترويها صاحبتها
و ثانيها
أن تلك المرأه و ان كنت لم أعرفها بعد .. انسانه تستحق أن نستمع اليها
عارفين ليه..؟
لأنها عندما سردت قصتها لم تفعل كما يفعل معظم البشر عندما يروون القصه من جانب واحد و يصورون الآخر شيطان و يصورون أنفسهم ملائكه
على العكس .. انها بدأت القصه بحكي ما أخطأت فيه هي في حق نفسها و حق من حولها
بصورة حياديه فصلت فيها نفسها عن ذاتها و تحررت من قيد الإشفاق على الذات الذي يجعلنا نرى الأمور بصورة مغلوطه دوما
لدرجة ان أنا في بداية القصه لم أتصور أبدا انها تحكي عن نفسها
.....
سيدتي
أنت انسانه محترمه
لأنك عندما عرضتي قصتك عرضتيها بصورة ستفيد من يقرأها حقا
و لأنك صادقه مع نفسك
و لأنك أم رغم كل شيء قد حدث .. أحببتي ابنك أكثر من حبك لنفسك و حاولتي عدم تشويهه نفسيا بتشويه صورة والده أمامه
و يؤسفني أنك تدفعين ثمن خطأ أخطأتيه في بداية حياتك
لكن للأسف تلك هي الحياه بكل قسوتها
لكن الله عادل و انتي تعلمي هذا أكثر مني
و انتي أسمى و أفضل من كلمات تعاطف أكتبها كي أهون عليكي
فمن يمر بالتجربه .. هو من تصقله تلك التجربه
هو من تكويه النار لتعيد تشكيل معدنه و يصبح أكثر صلابه
و من يشاهد التجربه من بعيد -أمثالنا- هو هذا الرقيق الذي تزيد رقته التعاطف
لذا فالفارق بيننا و بينك سيدتي كبير
و أنا لا أملك لكي من الكلمات سوى أني حقا
أحترمك
.......................

Comments

فاتيما said…
يعنى يا فريدة المفروض اقول إيه ؟؟
هل هناك وصف لإحساسى دلوقتى ؟؟
أقولك حاجة و تستغربى ...!!!
السنة اللى فاتت كان شهر مارس و خصوصا لما يقرب عيد الام ..كنت فى حالة سيئة و يرثى لها لدرجة غنى كتبت بوست مؤلم و كلى حزن
لأن يوسف مش معايا فيه
السنة دى
أنا من قبل ما ييجى عيد الام
و أنا جايلى هدية عمرى فى حياتى ما تصورت إنها هتجيلى و بالروعة دى
عاشقة الرومانسية كتبتلى شعر
على لسان يوسف
و وليد عارفة ..مش عارف ليه
غنالى ست الحابيب فى تعليقه
و لماضة مبتبطلش تقولى يا ماما
و كل احبابى
كلهم
كلهم بيغمرونى حب و حنان و مساندة
أزاى الواحد بعد كل ما يتلقاه من كرم ربنا و حب الناس
ميبقاش سعيد و عنده امل فى بكرة
و يحاول يبقى احسن
و يعيش الجاى من عمره فى محاولات جادة عشان يبقى جدير بالحب و الونس دا
عالم المدونات كما ذكرتى ..
بيقربنا من ناس رائعة
تأثيرهم على بعض أغلبه إيجابى
و بيدفع لقدام
و اختك ام يوسف أصدق دليل على كدا ...
أنا بقيت حد اقوى عن سنة فاتت
و تغيرت و متهيألى بقيت ام أفضل ليوسف
ربنا ما يحرمنى منكم
و لا من دفا قلوبكم
و أشكرك ازاى يا فريدة على هديتك ليا فى عيد الام
اللى السنة دى
مش هيكون حزين طول مانتوا حواليا
و ربنا يسمع دعائى
و دعائكم و يكون مشاركنا فيه يوسف
المنبهرة بكرم قلبك
فاتيما ام يوسف
فريده عندك حق بجد
اكتر حاجه عجبتنى فعلا فى قصة فاتيما انها حكت قصتها بنضج جامد جدا بعد مرور مده كبيره وبدات تشوفها بشكل تانى وابتدت تبقا صريحه مع نفسها الاول قبل ماتكون صريحه مع نفسها لدرجه انها فبعض الكلمات قست على نفسها رغم انها فعلا دفعت تمن كبير وهيا دلوقتى محتاجه انها تدعى ربنا ويكون عندها حلم وامل فى بكره اجمل
فعلا حكاية ام بس ام جميله بجد
ربنا يخلهولها ويرجعولها يارب
مؤكد أن "حبيبة" خرجت

من هذه التجربة أقوى بكثير

وأكثر صلابة منا جميعاً

فنحن جميعاً أقزام أمام

هذه الهامة التي نتشرف بمعرفتنا لها

وصدق رسول الله حينما أوصى بالأم ثلاث والأب بواحدة ... فما نطق عن الهوى

وليوسف أن يفخر
بأنه إبن أم يوسف


وليد
farida said…
فاتيما
سعيدة انك اعتبرتي محبتنا لكي هديه في عيد الأم لأني وددت لو أشير لعيد الأم و خشيت على مشاعرك

نظرا لبعد يوسف

أكيد محبة الناس فيكي من رضا الله
و أتمنى لكي دوما أن يرضى الله عنكي و يرضيكي

تحياتي لكي
و لا تشكرنيني على شيء فأنا حقا لم افعل شيء
ياليتنا كنا في نفس المكان
كنت صرت لكي أخت و صديقة دائمة التواجد معكي

أكثر الله من محبينك و جعلكي أهلا لتلك المحبه
سلام
mohamed ghalia said…
وإحنا كلنا بنحترمها
وبنشكرك على البوست ده
دمتى فى سعادة

Popular Posts