الدين


كانت تلك هي المرة الأولى التي أشاهد فيها جسد مسجي ملفوف في كفن أبيض
كانت تلك هي المرة الأولى التي أسمع فيها صوت أبي يصلي صلاة الجنازة
متعهدا أن يسدد ديون عمي المادية إن كان عليه دين , طالبا له المغفرة و الرحمة إن كان قد أساء لأحدهم.

المرء يرحل و يترك من خلفه ينشغلون هم بكل الماديات التي أترفع أنا عنها دوما , يموت المرء و ينشغل الأحياء بنعي في جريدة و سرادق و إرث, متقاتلين و متفاخرين !

النعي الذي يحوي العائلة بأصلها لا يكرمك بين يدي الخالق و الذكر الطيب لك لن يمحي عنك ذنوبك و الذم فيك ظلما لن يمحي عنك حسناتك , الأمور كانت دوما بسيطة وواضحة لي , و يوم رأيت الجسد المسجي لأول مرة بدت كما رأيتها تحديدا.

لا تعد بما لا تستطيع , و لا تكذب على نفسك , لا تخون أو تؤذي أحد و ستظل حرا طليقا, قادرا على الاستغفار و قلبك مطمئن لأن ذنوبك بينك و بين من خلقك ,لا تدين لأحد و لا تضر أحد, و أعطى من نفسك عن طيب خاطر و كل ما تعطيه سترده لك الحياة بشكل ما أو بآخر .

 امشي على الأرض هونا و اعترف بذنبك لنفسك و لا يضيرك أن تعترف به أمام آخر , الاستكبار يقتل القلب و يُثقل الروح ,لا تثبت شيء لآخر, لا تثبت شيء على الإطلاق , فقط عش , عش كما أنت عائش بمقدرتك الجميلة على الاستمتاع بالحياة ببساطة و قوتك التي تكمن في مرونتك و تأقلمك .

 إطراء الآخر لن يغرك أو يكملك و نقده لك لن ينقصك شيئا فإنك في الأصل ناقص , إنك لن تكتمل أبدا ستظل جسدا من طين يحن إلى الطين و روح من أمر الله تنتظر البعث, ستظل هكذا حتى الموت, و يومها يغسلونك و يلفوك في كفن أبيض و يتعهدون بسداد ديونك التي لا يعرفها أحد!

Comments

Ramy said…
البقية ف حياتك

عندك حق جداً

يمكن مع وفاة حد قريب ف كل مرة بنفكر فى حيانا

و فى كل حاجة

بيكون درس عملى قدمنا للى هيحصلنا

ربنا معاكوا
فاتيما said…
معنديش تعليق يا فريدة

غير ان كل كلمة وحرف مكتوب
صح

دايما الواحد مشغول
بحاجات كتييييير عبيطة
وسايب الاهم

ودايما بيظلم غيره
وميعرفش انه كدا بيظلم نفسه اولاً

ربنا يهدينا جميعا
ويحسن خواتيمنا

البقاء لله ف عمك
والبركة ف عمو
وفيكى يا حبيبتى
P A S H A said…
رحم الله عمك وغفر له ذنبه واسكنه فسيح جناته وألهمكم الصبر والسلوان اللهم آمين

النصايح ما فيش أغلى منها ولا أرخص لان ما حدش بيشتريها للأسف

دمتي في خير
كل هذا واكثر نعلمه وننساه الا من رحم ربى
candy said…
البقاء لله

جميلة وصادقة وشفافة و موجعة
للموت رهبة وهو مبعث للحكم والتأمل .. لكننا سريعا ما ننساه من فرط الإنشغال بالدنيا .. وهي من حكمة الله تعالى ورحمته بنا

البقاء لله
Farida said…
أشكركم جميعا

البقاء لله عز و جل
رحمنا و رحم موتانا و غفر لنا و لهم

Popular Posts