تمت بمشيئة الله

و إنني لم أعد أعرف ما هي الحدود بين عالم كتابتي وواقعي , و فات أوان ادعاء العظمة أو التشكك بالنفس , لا تسألني عن خيوط الواقع من خيوط الخيال فيما أغزل و لا تسألني لماذا أكتب ! لم يعد اختيارا يا صديقي , لم يعد شيئا على الإطلاق , الكينونة لا تعد شيئا عزيزي , الكينونة هي أصل كل الأشياء

Comments

Ramy said…
و لا تسألني لماذا أكتب ! لم يعد اختيارا يا صديقي


بس

أظن دى أجابه شافية منك لى حد

عارفه المدونة بالنسبة ليا هى الدكتور النفسى اللى بفضفض معه

و الكتابه اللى بأكتبها مجرد فضفضه و كلام بس كتير رتاح بعد الكتابه

(:
بالحكايات نحيا وبعد الرحيل تــُحيــيـنا الحكايات

هذا هو

كل عام انت بخير

Popular Posts