كلهم يحكون كي يسألوا عنه في نهاية المطاف !






وكل الحكايات تخبر عن الحب، وما البوح إلا أنين افتقاده، قد نتكبر عليه وننشغل بما نملك عنه، ونتفاخر بأموالنا ومناصبنا وعلمنا ونجاحاتنا المختلفة، لكننا في النهاية نغترب ونئن إن افتقدنا حب الله، الوطن، الأهل، الأصدقاء أو الحبيب.

عتق أميرة الشربيني

Comments

Popular Posts