باحب أمريكا و بكره إسرائيل !!!!و هييييييه

أمريكا بلد الحريه
إدعاء ادعته أمريكا كان يضاده العنصريه و التفرقه بين الزنوج و بين البيض
........................
السكان الاصليين لقارة أمريكا كما نعلم جميعا من الافلام هم الهنود الحمر ..
في عام 1607 تأسست أول مستعمره انجليزيه
ثم تحولت أمريكا الى مستعمرات بريطانيه و فرنسيه و اسبانيه
في عام 1775 اتحد الأمريكان من أجل الثوره و إعلان أمريكا كالولايات المتحده الأمريكيه و كأمه مستقله عن الحكم البريطاني
و هو ما نجحوا في تحقيقه بمساعدة فرنسا و في عام 1783 تم اعلان أمريكا كدوله مستقله تحت مسمى الولايات المتحده
في عام 1789
عين جورج واشنطن كأول رئيس للولايات المتحده
1861-1865
قامت في أمريكا حرب بين الشمال و الجنوب عرفت بالحرب الأهليه
السبب المعلن للحرب هو تحرير العبيد و هناك شكوك حول أسباب الحرب الفعليه لكن الشمال انتصر على الجنوب و في عام1862 أصدر لنكلون " إعلان تحرير العبيد"... بعد هذه الحرب و التي راح ضحيتها 3% من السكان بدأ الأمريكيون في اعادة بناء دولتهم و الإهتمام بالصناعه
دخلت أمريكا الحرب العالميه الأولى ثم الحرب العالميه الثانيه
و بعد الحرب العالميه الثانيه و أثناء الحرب البارده بين أمريكا و الاتحاد السوفيتي ظهر في أوائل الستينات " مارتن لوثر كينج" الأمريكي الأفريقي الذي طالب بحقوق الأفارقه الأمريكين عن طريق حركة حقوق المواطن الأمريكيه
و على مدار السنوات الماضيه تحسن حال الأمريكان الأفارقه و عمل كثيرون على الوصول إلى درجة المساواه بين كل أبناء الوطن الأمريكي التي طالب بها " كينج " منذ ما يكثر عن الأربعين عاما
............
في عام 2008 أثبتت أمريكا أنه ربما لا تكون هي الحضاره الأعرق و لكنها الحضاره الأسرع تطورا و تقدما و تحضرا
الأمريكان هم في البداية مجموعه من المهاجرين من كل أوربا هاجروا بلادهم لأسباب مختلفه و يطلق البعض عليهم حثالة أوربا لضمهم عدد كبير من الفارين من القانون أو المحكوم عليهم بأحكام قضائيه
بدأت أمريكا كدوله مستعمره .. غير آمنه لكن هدف كل من فيها أيا كان أصله أو جنسيته أو مذهبه هو الوصول لدوله آمنه مستقره إقتصاديا
ربما لم يعش الأمريكون الأوائل لرؤية هذا اليوم الذي تصير فيه دولتهم المتحده أعظم قوى عالميه
لكن هذا اليوم أتى و أتى ما هو أعظم منه
في 2008 عين أول رئيس أمريكي من أصل أفريقي
........
أضحك ساخره من تفائل البعض خيرا من تولى أوباما الحكم و أشفق على من يفرحون بجذوره الاسلاميه في حين نفى هو اسلامه تماما
السياسه الأمريكيه ليست فقط في يد الرئيس
و أمريكا لن تكون أبدا عادله
لكنني رغم هذا معجبه بأمريكا!!..لأنه
و بالرغم من عيوب السياسه الأمريكيه ضد العرب
و بالرغم من أن حريتهم المزعومه تكشف عن استبدادها الأصلي فيما يختص بحرب العراق و الشئون الفلسطينيه
و بالرغم من أن أمريكا هي بلد يهودية الهوى
إلا أني أقف احتراما لحضاره استطاعت أن تحقق لنفسها ما أرادت في أعوام أقل بكثير من أعوام قضتها حضارت أخرى في تأخر و ديكتاتوريه و تخلف لم تستطع الخروج من نفقه المظلم بعد

Comments

وأنا معك
احترم المحاولات التي ربما في غير صالحنا او ضد تقاليدنا حتى ولكنها محاولات للخير والحق تستحق الحضارة الحديثة التي قامت على محيطات من الدماء ان نقف عندها للحظة لنرى كيف تتغير وماذا يحدث

لك تحياتي
السلام عليكم
كباريه said…
والله انا بأكره امريكا وإسرائيل



تحياتي وتقديري
Dr- Hema said…
اه بس

اوباما مش هو المهدى المنتظر اللى هيحررنا

تحياتى

د/هيما
من اجل مصر
شارك في الحملة الشعبية للقيد بالجداول الانتخابية وادعو غيرك
ضع بنر الحملة علي مدونتك
البنر موجود علي مدونتي
ارسل ميلك اذا كنت ترغب في وضع البنر نرسل لك كود البنر

Popular Posts